السياسي العراقي عادل عبد المهدي:

زيارة السيد مقتدى الصدر للسعودية مرحب بها إذا كانت ستعالج أزمات "اليمن والبحرين"

زيارة السيد مقتدى الصدر للسعودية مرحب بها إذا كانت ستعالج أزمات

قال السياسي العراقي البارز، عادل عبد المهدي، بأن زيارة الزعيم العراقي السيد مقتدى الصدر إلى السعودية “قد تكون خطوة بالاتجاه الصحيح”، ولكنه أمل ...

ابنا: ذكر السياسي العراقي البارز، عادل عبد المهدي، بأن زيارة الزعيم العراقي السيد مقتدى الصدر إلى السعودية “قد تكون خطوة بالاتجاه الصحيح”، ولكنه أمل أن تكون الزيارة عاملاً في حل الأوضاع في المنطقة، بما فيها اليمن والبحرين.

وكتب القيادي في المجلس الإسلامي الأعلى، ونائب رئيس الجمهورية العراقية، على حسابه في موقع فيس بوك بأن “زيارة الصدر للسعودية، إن كانت ستساعد –ولو جزئياً أو بعد حين- على حل الأوضاع في العراق وسوريا، وفتح آفاق جديدة فيهما، وتساعد في حل الأزمة الخليجية القطرية، وفي إيقاف الحرب في اليمن، وفي إنهاء الأزمة في البحرين، وفي تحسين العلاقات الإيرانية-السعوديةـ الخليجيةـ العربيةـ الإسلامية، فإنها ستكون زيارة في وقتها وظرفها”، حسب تعبيره.

وجاء هذا الموقف في سياق مواقف سياسية وشعبية أبدت انتقادها لزيارة السيد الصدر، لاسيما في هذا التوقيت الذي تشن فيه السعودية عدة حروب وأزمات في الداخل والخارج.

...................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky