القوات العراقية تعلن اقتراب ساعة الحسم لتحرير كامل الموصل

  • رقم الخبر : 830133
  • المصدر : رويترز
‎الملخص

قال متحدث عسكري عراقي يوم الثلاثاء إن القوات العراقية تمكنت من تقليص المساحة التي يسيطر عليها داعش الوحشي في الموصل إلى 12 كيلومترا مربعا فقط فيما أسقطت طائرات منشورات على المدينة تقول فيها للمدنيين إن المعركة أوشكت على الانتهاء.

ابنا: قال متحدث عسكري عراقي يوم الثلاثاء إن القوات العراقية تمكنت من تقليص المساحة التي يسيطر عليها داعش الوحشي في الموصل إلى 12 كيلومترا مربعا فقط فيما أسقطت طائرات منشورات على المدينة تقول فيها للمدنيين إن المعركة أوشكت على الانتهاء.

وبعد سبعة أشهر على بدء الحملة أصبح التكفيريون الآن لا يسيطرون إلا على عدد قليل من الأحياء في النصف الغربي من الموصل بما في ذلك المدينة القديمة .

وقال متحدث باسم قوات التحالف بقيادة أمريكا إن التنظيم الارهابي محاصر تماما في المدينة ويجري تدمير موارده.

وأضاف جون دوريان الكولونيل في سلاح الجو الأمريكي في مؤتمر صحفي ببغداد "العدو على وشك الهزيمة التامة" في الموصل.

والمدينة القديمة المكتظة بالمنازل والأزقة هي أكثر ساحات المعركة تعقيدا وتضم جامع النوري الكبير الذي أعلن من على منبره أبو بكر البغدادي التكفيري زعيم داعش الوحشي دولته المزعومة عام 2014.

وقال العميد يحيى رسول المتحدث باسم الجيش العراقي "أُطمئن الجميع.. ما هي إلا مسألة وقت ووقت قريب جدا إن شاء الله سيعلن تحرير وتطهير الساحل الأيمن ونرفع العلم العراقي في سماء... مدينة الموصل القديمة".

ويزرع التكفيريون القناصة وسط مئات الألوف من المدنيين.

وطالبت المنشورات التي تم إسقاطها على الموصل المدنيين بالكف عن استخدام أي سيارة فورا لتفادي اعتبارهم على سبيل الخطأ من التكفيريين الذين يقاتلون الجنود العراقيين بشن الهجمات الانتحارية بسيارات ودراجات نارية ملغومة.

وكُتب في أحد المنشورات التي اطلعت عليها رويترز "ستقوم قواتنا الجوية وطيران الجيش بضرب أي عجلة تتحرك في شوارع هذه الأحياء اعتبارا من مساء الخامس عشر من مايو وحتى اكتمال تحريرها.

"لقد اقتربت ساعة الحسم".

...................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Arba'een
العزاء الحسینی في العالم
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
We are All Zakzaky