القنصل التركي في الموصل يتهم حكومته بتسليمهم إلى "داعش"

القنصل التركي في الموصل يتهم حكومته بتسليمهم إلى

اتهم القنصل التركي السابق في الموصل أوزتورك يلماز، الجمعة، الحكومة التركية بتسليمه مع كادر القنصلية إلى تنظيم "داعش" خلال احتلاله للمدينة عام 2014.

ابنا: ذكرت صحيفة "زمان" التركية" في خبر لها، إن "نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض أوزتورك يلماز الذي كان ضمن الرهائن التي احتجزها تنظيم داعش الإرهابي داخل القنصلية التركية في الموصل وجه كلمة إلى وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو اتهم خلالها حكومة أردوغان بتسليمهم إلى تنظيم داعش في العراق".

وأضافت الصحيفة، أن " أوزتورك انتقد في كلمته داخل البرلمان السياسة الخارجية لحكومة أردوغان قائلا، تتحدثون عن معارضة معتدلة في إدلب.

لماذا تحمون جماعة تضم 25 ألف ارهابي معارض؟ لماذا تضمنوها؟ توليتهم حمايتها في حلب وانهزمتم وستنهزمون في إدلب أيضا".

وأوضحت الصحيفة أن "جاويش أوغلو لم يجب على هذه الأسئلة غير أنه لمّح إلى الأمر قائلا: حاولت تخليص نفسك من قبضة التنظيم الإرهابي آنذاك بإخفاء كونك القنصل التركي، وكم مرة لجأت إلي لكي تحصل على منصب السفير؟”.

واشارت الى أن "نواب حزب الشعب الجمهوري استنكروا موقف جاويش أوغلو، بينما اتهمه أوزتورك بالكذب متهما إياه بتسليمهم إلى تنظيم داعش الإرهابي من ثم الإدلاء بأكاذيب".

وأضاف أوزتورك أنه "شغل منصب القنصل بعرق جبينه" مشيرا إلى أن أسلوبه "هذا أسلوب متدني لا يليق برجل دولة".

هذا وقام نواب حزب الشعب الجمهوري بمغادرة الصالة احتجاجا على أسلوب ولغة جاويش أوغلو، بحسب الصحيفة.

...............

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky