"الرئيس العراقي" يندد بقتل عشرات الفلسطينيين

ندد الرئيس العراقي فؤاد معصوم، بقيام قوات الاحتلال الإسرائيلي بفتح النار على متظاهرين مدنيين فلسطينيين في غزة ما اسفر عن استشهاد العشرات واصابة المئات منهم، مطالبا المجتمع الدولي باجراءات عاجلة لحماية الشعب الفلسطيني، كما جدد رفض العراق قرار الولايات المتحدة بنقل سفارتها في القدس المحتلة.

ابنا: وعبر معصوم بحسب بيان رئاسي تلقت وكالة الفرات نيوز نسخة منه "رفض العراق القاطع لاستخدام العنف في مواجهة مسيرات سلمية تطالب بحقوق مشروعة وعادلة،" مؤكدا "دعم العراق الكامل للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق، وعلى رأسها الحق في إنشاء دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف".

وجدد معصوم "رفض العراق قيام الولايات المتحدة الأمريكية بنقل مقر السفارة الأمريكية من تل أبيب الى مدينة القدس المحتلة،" مؤكدا ان "هذا الاجراء يمثل انتهاكًا صارخًا للقانون الدولي ولقرارات الأمم المتحدة في هذا الشأن فضلا عن انتهاكه للحقوق العادلة للشعب الفلسطيني الشقيق".

وكانت قوات الاحتلال الاسرائيلي قد قتل 60 فلسطيناً وإصابة أكثر من 2770 آخرين في خلال مسيرة العودة المليونية في ذكرى النكبة على حدود قطاع غزة.

وجاءت المجزرة الاسرائيلية تزامناً مع احتفال نقل السفارة الامريكية أمس من تل أبيب الى القدس المحتلة.

.................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Arba'een
العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين