في رد على مشروع الكونغرش الامريكي لحظر النجباء؛

التشكيلات الطلابية الايرانية: النجباء مدعاة فخر للامة الاسلامية

  • رقم الخبر : 870377
  • المصدر : ابنا
‎الملخص

أصدرت التشكيلات الطلابية الايرانية بيانا للتضامن مع حركة النجباء، اكدت فيه، "نحن ابناء الشعب الايراني نضم صوتنا الى الشعب العراقي والسوري والباكستاني واللبناني للتضامن مع المقاومة الاسلامية حركة النجباء ونعلن...

ابنا: أصدرت التشكيلات الطلابية الايرانية بيانا للتضامن مع حركة النجباء، اكدت فيه، "نحن ابناء الشعب الايراني نضم صوتنا الى الشعب العراقي والسوري والباكستاني واللبناني للتضامن مع المقاومة الاسلامية حركة النجباء ونعلن عن استنكارنا لمشروع الكونغرس الامريكي، ألیوم حرکة النجباء بجوار أخواتها من فصائل الحشد الشعبي، حزب الله، أنصار الله، حماس والجهاد الإسلامي وباقي فصائل المقاومة هي عامل شرف وعزة للأمة الإسلامية".

أفاد مكتب الإعلام والعلاقات لحركة النجباء في الجمهورية الإسلامية، أن "مكتب تحكيم الوحدة" اصدر بيانا نيابة عن التشكيلات الطلابية في ايران مستنكرا مشروع الكونغرس الامريكي، معلنا عن تضامنه مع المقاومة الاسلامية النجباء.

وجاء في البيان الذي صدر اليوم الجمعة (۱ ديسمبر) وتم توزيعه خلال صلاة الجمعة في كافة انحاء ايران: أن هذه الخطوة المعادية للإنسانية والداعمة للإرهاب والمتمثلة بوصف حرکة النجباء منظمة إرهابية هذه الحركة التي كانت خلال السنوات الماضية في الصف الاول للتصدي لعصابة داعش الارهابية في العراق وسوريا، تکشف عن هذا الواقع بأن أکبر المتضررین من هزیمة الإرهاب الداعشی هي الولایات المتحدة والکیان الصهیوني المشؤوم.

واضاف البيان: أن الولایات المتحدة بدل أن تقوم بتقدیم الشکر لحرکة النجباء علی ما قدمته من تضحیات طیلة السنوات الماضية قامت في خطوة تضحك الثکلی بوضعها ضمن لائحة الحرکات الإرهابية، إن هذا العمل الامريكي العدائي لم يكن جديدا حيث أنها وضعت قبل ۹ سنوات امين عام الحركة الشيخ اكرم الكعبي ضمن اللائحة السوداء الامريكية.

وصرح البیان: نحن ابناء الشعب الايراني نضم صوتنا الى الشعب العراقي والسوري والباكستاني واللبناني للتضامن مع المقاومة الاسلامية حركة النجباء ونعلن عن استنكارنا لمشروع الكونغرس الامريكي، ألیوم حرکة النجباء بجوار أخواتها من فصائل الحشد الشعبي، حزب الله، أنصار الله، حماس والجهاد الإسلامي وباقي فصائل المقاومة هي عامل شرف وعزة للأمة الإسلامية وسیأتي الیوم الذي تقیم کل تیارات محور المقاومة الصلوة في القدس. فإنهم یرونه بعیدا ونراه قریبا.

ولکم فيما يلي نص البيان:

بسمه تعالی
بعد مضي سبع سنوات علی الفتن التي صممها أعداء الأمة الإسلامية لضرب الإستقرار في المنطقة وافتعال الأزمات في العالم الإسلامي وغرس شجرة عصابة داعش الإرهابية لأهداف من ضمنها؛ تشویه صورة الإسلام وإفتعال الحروب وإراقة الدماء في العالم الإسلامي لأجل تهمیش القضیة الفلسطینية وتأمین حدود آمنة للکیان الصهیوني المحتل، ألان وبعد إقتلاع هذه الشجرة الخبیثة التي تم غرسها من قبل الطواغیت، إستطاع العالم الإسلامي في خطوة تاریخية أن یخلف وراءه عقبة صعبة في سبیل إعلاء کلمة الإسلام والوصول للحضارة الإسلامية ففي الحقيقة إن تحریر المدن التي کانت تخضع للإحتلال الداعشي الإرهابي في العراق وسوریا علی ید الجنود والقیادات العسکرية لجیش الإسلام العالمي من الجنسیات المتعددة یشکل علامة فارقة في تاریخ أوسمة شرف الأمة الإسلامية.

ولکن یبدوا أن إقتلاع جذور أحد هذه المنظمات الإرهابية التي کانت جرائمها الوحشية تشکل داعي غضب وقلق لکل البشرية أصبح یشکل داعي إزعاج وحزن لبعض الدول التي کانت تزعم أنها تحارب الإرهاب حیث أصبحت علامات الحزن والإضطراب واضحة في وجوه قیاداتها السیاسية.

في ظل هذه الأجواء التي یشکل فیها القضاء على داعش في العراق وسوريا إنجازا کبیرا وخدمة لکل الإنسانية حیث یجب علی الجمیع تقدیم الشکر للمجاهدین الذین حققوا هذا النصر العظیم لان ارهاب الدواعش عصف بکل العالم بما فیه اروبا وأمریکا، نشهد أن الولایات المتحدة والتي لطالما کانت الداعم الاساسی لهذه المنظمة الإرهابية کشفت عن وجهها الحقیقی حیث خلافا لمزاعمها الکاذبة بمحاربة الإرهاب قامت بوضع أحد الحرکات المؤثرة في التصدي لخلافة داعش المزعومة علی لائحة المنظمات الإرهابية.

هذه الخطوة المعادية للإنسانية والداعمة للإرهاب والمتمثلة بوصف حرکة النجباء منظمة إرهابية هذه الحركة التي كانت خلال السنوات الماضية في الصف الاول للتصدي لعصابة داعش الارهابية في العراق وسوريا، تکشف عن هذا الواقع بأن أکبر المتضررین من هزیمة الإرهاب الداعشی هي الولایات المتحدة والکیان الصهیوني المشؤوم وکشفت هذه الخطوة للعالم عن السیاسات الأمریکية المزدوجة والکاذبة في التصدي للإرهاب وفي الحقيقة إن الولایات المتحدة بدل أن تقوم بتقدیم الشکر لحرکة النجباء علی ما قدمته من تضحیات طیلة السنوات الماضية قامت في خطوة تضحك الثکلی بوضعها ضمن لائحة الحرکات الإرهابية.

إن هذا العمل الامريكي العدائي لم يكن جديدا حيث أنها وضعت قبل ۹ سنوات امين عام الحركة الشيخ اكرم الكعبي في اللائحة السوداء الامريكية.

إن تصنیف حرکة النجباء حرکة إرهابية في هذه الحقبة الزمنية في الواقع أزالت الستار عن وجه أمریکا الحقیقي وأثبتت بکل وضوح بأن أمریکا هي أکبر داعمة للإرهاب في العالم ولاریب أن هذا الأمر سیزید من شعبیة حرکة النجباء ویعزز مکانتها في قلوب المسلمین وفي الحقيقة هذه الخطوة الأمریکية کشفت للأمة الإسلامية عن صحة المنهج الذي تنتهجه حرکة النجباء وتبشر بمستقبل مشرق لهذه الحرکة في العالم الإسلامي فقد أصبحت حرکة النجباء الیوم بعزم راسخ وإرادة صلبة وخطوات ثابتة أقوی من الماضي حیث تتابع الطموحات الرفیعة والمتعالية للعالم الإسلامي وکما أعلن أمینها العام سماحة الشیخ أکرم الکعبي الباسل أن الحرکة مستعدة للحضور في الجولان المحتل لمقارعة الکیان الصهیوني السفاك  والقاتل للاطفال.

نحن ابناء الشعب الايراني نضم صوتنا الى الشعب العراقي والسوري والباكستاني واللبناني للتضامن مع المقاومة الاسلامية حركة النجباء ونعلن عن استنكارنا لمشروع الكونغرس الامريكي، ألیوم حرکة النجباء بجوار أخواتها من فصائل الحشد الشعبي، حزب الله، أنصار الله، حماس والجهاد الإسلامي وباقي فصائل المقاومة هي عامل شرف وعزة للأمة الإسلامية وسیأتي الیوم الذي تقیم کل تیارات محور المقاومة الصلوة في القدس. فإنهم یرونه بعیدا ونراه قریبا... ان وعد الله حق.

ومن الله التوفیق
اتحاد اللجان الطلابية الاسلامية في الجامعات (مكتب تحكيم الوحدة)

................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky
یمن