أول تعليق لنوري المالكي حول الأوضاع في ايران

أول تعليق لنوري المالكي حول الأوضاع في ايران

أعتبر نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، الأربعاء، أن ما يحصل في إيران "شأناً داخلياً"، فيما دعا إلى التهدئة واتخاذ الإجراءات المناسبة التي تصب بمصلحة إيران.

ابنا: أعتبر نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، الأربعاء، أن ما يحصل في إيران "شأناً داخلياً"، فيما دعا إلى التهدئة واتخاذ الإجراءات المناسبة التي تصب بمصلحة إيران.

وقال المالكي في معرض رده على اسئلة الصحفيين الموجهة له بشان موقفه من الأحداث الجارية في ايران، إن "ما يحصل في الجمهورية الاسلامية الإيرانية هو شأن داخلي، رغم أن أعداء إيران وامتداداتهم في الداخل يحاولون إثارة الشغب والإرباك" .

وأعرب المالكي عن شجبه واستنكاره لـ"أي تدخل خارجي في الشأن الداخلي لإيران وأي دولة اخرى"، مشيرا الى "اننا كلنا ثقة في أن الجمهورية الاسلامية التي انتصرت بإرادة جماهيرية كبيرة وقيادة الامام الراحل الخميني (قدس سره) ستسقط كل المخططات الخارجية بتلاحم شعبي وقيادة حكيمة ممثلة بالإمام الخامنئي (دام ظله) قائد الثورة الاسلامية، وسيبقى العملاء الداخليون وأعداء ايران في الخارج يعانون الفشل والخذلان".

ودعا المالكي إلى "التهدئة واتخاذ الإجراءات المناسبة التي تصب في مصلحة الشعب الايراني الصديق".

.................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky
یمن