محمد بن سلمان يعترف بـ"ضغوط أميركية" لترويض ارتفاع سعر النفط

محمد بن سلمان يعترف بـ

اعترف ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، بوجود ضغوط أميركية من أجل ترويض ارتفاع أسعار النفط، مشددا على أن المملكة تفي بوعودها لأميركا لتعويض الإمدادات الإيرانية الخام، التي خسرتها بسبب العقوبات الأميركية.

ابنا: تابع إبن سلمان في مقابلة حصرية مع وكالة "بلومبرغ" الأميركية نشرت الجمعة، "الطلب الذي قدمته أميركا للسعودية ودول "أوبك" الأخرى هو التأكد من أنه إذا كان هناك أي نقص في الإمدادات من إيران سيتم توريد ذلك، وهذا ما نفذناه".

وأضاف: "نحن نصدر ما يصل إلى برميلي نفط لكل برميل نفط تخلفت إيران عن تصديره في الآونة الأخيرة، بسبب العقوبات الأميركية، نحن نفي بالتزاماتنا وأكثر من ذلك".

وقال الأمير السعودي إن المملكة تضخ الآن نحو 10.7 مليون برميل نفط يوميا، وهو رقم قياسي، ويمكن أن نضيف 1.3 مليون أخرى، إذا احتاج السوق لذلك.

وأكد ولي العهد السعودي أن "السعودية يمكن أن تتجاوز قدرتها الإنتاجية عن 12 مليون برميل نفط يوميا مع استثمارات إضافية، كما أن هناك إمدادات إضافية متاحة من حلفاء السعودية".

وقالت "بلومبرغ" إن ابن سلمان يقصد بالإمدادات الإضافية من الحلفاء، ما يطلق عليه تحالف "أوبك +"، وبعض حلفاء السعودية في الخليج (الفارسي) مثل الإمارات، بالإضافة إلى دول من الخارج مثل روسيا.

وقال ولي العهد السعودي "السعر المرتفع الذي حصلنا عليه الشهر الماضي، ليس بسبب إيران، ولكنه يرجع إلى حدوث أشياء أخرى في كندا والمكسيك وليبيا وفنزويلا ودول أخرى".

....................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن