البحرين؛

محاكم النظام تؤجل البت في قضية التغريدات المناهضة للحرب والتعذيب للحقوقي البارز نبيل رجب إلى 27 سبتمبر الجاري

  • رقم الخبر : 853761
  • المصدر : اللؤلؤة
‎الملخص

أجلت محاكم النظام البت في قضية الناشط الحقوقي البارز نبيل رجب إلى 27 سبتمبر الجاري في تهم تتعلق بحرية الرأي والتعبير على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

ابنا: أجلت محاكم النظام البت في قضية الناشط الحقوقي البارز نبيل رجب إلى 27 سبتمبر الجاري في تهم تتعلق بحرية الرأي والتعبير على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

رئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان الذي حُكم عليه بالسجن لمدة عامين في منتصف يوليو الماضي بسبب انتقاده انتهاكات الحكومة في مقابلات تلفزيونية، يواجه الحكم لمدة تفوق العشرة أعوام في تهم تتعلق بحرية الرأي والتعبير على تويتر حيث دعا للتحقيق في انتهاكات حقوق السجناء السياسيين في سجن جو المركزي كما نشر تغريدة حول ضرورة إيقاف الحرب على اليمن وحل الخلافات بطرق سلمية.

ونظمت منظمات حقوقية دولية وقفة احتجاجية في العاصمة البريطانية لندن تزامناً مع عقد محاكمة رجب في المحكمة الكبرى اليوم.

منظمة العفو الدولية طالبت في حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر بالإفراج الفوري وغير المشروط عن المدافع البارز عن حقوق الإنسان نبيل رجب.

وفي تغريدة تضامنية مع رئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان قالت المنظمة مطلع الشهر الجاري أن نبيل رجب لا يزال محتجزاً في ذكرى مولده.

وكانت المنظمة قد قالت في منتصف يوليو إن الحكم الذي الصادر ضد رجب بالسجن لمدة سنتين بسبب مقابلات تلفزيونية هو أحدث دليل صادم على عدم تسامح السلطات البحرينية مع حرية التعبير.

وكان مركز البحرين لحقوق الإنسان قد قال إن استمرار تأجيل رجب يظهر عجز النظام القضائي في تحقيق معايير المحاكمة العادلة.

وذكر أن الادعاء أخفق في تقديم تفاصيل عن الأساس الوقائعي أو القانوني للتهم الموجهة إلى رجب، وأرجأ مرارا وتكرارا محاكمته.

وقال المركز إن “على حلفاء البحرين الدوليين محاسبة الحكومة البحرينية التي تقضي على جميع أشكال المعارضة السلمية في البلاد. وعليهم أن يدينوا محاكمة رئيسنا الذي هو آخر ضحية للقمع البحريني على جميع الأصوات المعتدلة، وطلب الإفراج الفوري وغير المشروط عنه “.

وشدد المركز على “أن التهم الجنائية الخطيرة التي تشمل ادعاءات نشر أخبار كاذبة لا أساس لها من الصحة ويجب إسقاطها”.

ويعد رجب أحد أبرز المدافعين عن حقوق الإنسان في الخليج ورئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان، وهو أيضا المدير المؤسس لمركز الخليج لحقوق الإنسان، ونائب الأمين العام للاتحاد الدولي لحقوق الإنسان، وعضو في هيومن رايتس ووتش.

....................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
We are All Zakzaky
یمن
Telegram