حاكم البحرين حرّض شخصياً على تفجيرات إرهابية في قطر

حاكم البحرين حرّض شخصياً على تفجيرات إرهابية في قطر

كشف الجزء الثاني من برنامج «ما خفي أعظم» الذي بثته قناة الجزيرة الإخبارية مساء يوم الأحد 11 مارس/ أذار 2018 تورط حاكم البحرين الشيخ حمد بن عيسى الخليفة في دعم وتمويل عمليات تخريبية داخل قطر، بعد فشل محاولة الانقلاب على نظام الحكم في قطر عام 1996، حيث كان حينها ولي عهد البحرين.

ابنا: وذكرت القناة إلى أن كلاً من الإمارات والسعودية والبحرين قدمت مبالغًا ماليةً ضخمةً، وجوازات سفر للمتورطين في المحاولة الانقلابية الأولى لدفعهم لإعادة الكرة، وبقيادة ومتابعة شخصية من حاكم البحرين حمد بن عيسى، والذي طلب من المتورطين بالقيام بعملياتٍ تخريبيةٍ وتفجيرات.

وقال جابر المري أبرز المتورطين في المحاولة الانقلابية عام 1996 إن ولي العهد البحرين آنذاك حمد بن عيسى منح قائد الانقلاب حمد بن جاسم بن حمد آل ثاني جوازًا دبلوماسيًا، وبدأ بالتخطيط لاعادة اللانقلاب مجددًا، حيث تم استقدام مرتزقةٍ أجانب للتنفيذ.

وروى فهد المالكي وهو أحد أبرز قيادات المحاولة الانقلابية على نظام الحكم في قطر عام 1996 كاشفًا عن اتفاق المعارضة في القيام بعملياتٍ تفجيرية للمطار والجوازات، وبإشرافٍ مباشرٍ من الملك حمد بن عيسى، مقابل تسلمهم مليون ريال قطري، حيث جُهِّزت الترتيبات للعملية انتظارًا لإشارة التنفيذ، ووصل المبلغ المالي عبر أحد مرافقي ملك البحرين.

وكان الجزء الأول من تحقيق قطر 1996 قد أثبت بالأدلة والوثائق تورط كل من الإمارات والسعودية والبحرين ومصر في محاولة الانقلاب الفاشلة على نظام الحكم في قطر.

................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Arba'een
العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين