المعتقلة "هاجر منصور" في اتصال مقلق مع ابنتها: سامحيني إن حصل لي شيء

المعتقلة

أقفلت معتقلة الرأي المحرومة من العلاج في سجون البحرين هاجر منصور مكالمة مع ابنتها قائلة: ” سامحيني إن حصل لي شيء”.

ابنا: العائلة التي عبرت عن قلقها على منصور بعد تلقي الاتصال قالت إنها بدت مكتئبة جدا.

وقال الناشط الحقوقي سيد أحمد الوداعي إن عمته – هاجر منصور – ما زالت تعامل من قبل إدارة السجن بشكل سيئ انتقاما من نشاطه الحقوقي.

وكانت منصور قد أخبرت عائلتها خلال اتصال أن رئيسة سجن مدينة عيسى للنساء مريم البردولي قامت بحرمانها من الاتصالات والزيارات العائلية عقاباً على نيتها إخبار عائلتها بما تتعرض له من اعتداء وسوء معاملة.

وقالت سجينة الرأي هاجر منصور إنها وُضعت في العزل طيلة 8 أيام، في حين تم منعها وسجينتي الرأي مدينة علي ونجاح يوسف من المشاركة في إحياء الشعائر العاشورائية، وأشارت إلى أنها أصيبت بكدمات في ظهرها ويدها بعد الاعتداء عليها لم تُمكنها من الوقوف.

................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Arba'een
العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين