حسين امير عبداللهيان:

ندعم الحل السياسي الذي تؤيده جميع الاطراف اليمنية

ندعم الحل السياسي الذي تؤيده جميع الاطراف اليمنية

أكد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي في الشؤون الدولية، يوم الاثنين، أن الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم الحل السياسي الذي تؤيده جميع الأطراف في اليمن.

ابنا: لدى استقباله السفير الاسترالي لدى طهران، ايان بيغز، أشار حسين امير عبداللهيان الى اهمية الدبلوماسية البرلمانية، مؤكدا ضرورة زيادة التواصل البرلماني بين الجانبين، داعيا الى مزيد من  الاستفادة من الطاقات والامكانات البرلمانية.

وتطرق امير عبداللهيان الى بعض التطورات الاقليمية والدولية، وقال: ان اليمن له حل سياسي فقط، وان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم الحل السياسي الذي تؤيده جميع الاطراف في اليمن، مشيدا بالدور الهام لأنصار الله وحلفائها في صيانة استقلال اليمن وأمنه.

كما اشار عبد اللهيان الى ان تواجد المستشارين العسكريين الايرانيين في سوريا، يأتي في إطار العلاقات بين طهران ودمشق، ولا يحق لأي طرف التدخل في هذا الموضوع.

وهنأ امير عبداللهيان بالذكرى السنوية الخمسين للعلاقات بين ايران واستراليا، ووصف العلاقات بين البلدين بالايجابية، ودعا الى تنمية العلاقات الاقتصادية بين البلدين بما في ذلك في مجال السياحة.

كما لفت المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي في الشؤون الدولية الى الظروف الصعبة التي يعانيها الايرانيون في مخيمات المهاجرين باستراليا، داعيا الى بذل الاهتمام ومتابعة وضعهم.

من جانبه، أشار السفير الاسترالي لدى طهران، الى الاحتفال بالذكرى السنوية الخمسين للعلاقات بين استراليا وايران، ووصف العلاقات البرلمانية بين البلدين بالايجابية، وقال: ان استراليا تبذل جهودها لتطوير العلاقات الشاملة بين البلدين.

وأضاف ايان بيغز ان استراليا تبذل قصارى جهودها للاستفادة من الدبلوماسية البرلمانية لتطوير العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وأكد بيغز أهمية الاتفاقات الدولية، وقال: ان صيانة الاتفاق النووي أمر ضروري باعتباره اتفاق وانجاز دبلوماسي للمجتمع الدولي.

وبيّن ان رئيس وزراء استراليا وصف في خطاب له انسحاب أميركا من الاتفاق النووي بأنه أمر محبط، ورغم ان هذه عبارة قصيرة، الا انها تتضمن معاني كثيرة.

وصرح السفير الاسترالي ان بلاده تولي اهمية للاوضاع والتطورات في الشرق الاوسط وترصدها بدقة، مشيدا بجهود الجمهورية الاسلامية الايرانية في محاربة الارهاب بالمنطقة.

.................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky