مستشارو ايران العسكريون سيواصلون تواجدهم في سوريا

مستشارو ايران العسكريون سيواصلون تواجدهم في سوريا

اكد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية حسين امير عبداللهيان بان تواجد المستشارين العسكريين الايرانيين سیستمر في سوريا الى جانب الحكومة في مسار التصدي للارهاب.

ابنا: خلال استقباله السفير الفلسطيني في طهران صلاح الزواوي، قال امير عبداللهيان، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواصل دعمها الحازم للمقاومة ولن تتراجع ازاء القضية الفلسطينية وتهديدات الكيان الصهيوني التي تهدد امن جميع دول المنطقة.

وقال الامين العام للمؤتمر الدولي لدعم فلسطين، ان المقاومة واجراء الاستفتاء بين جميع السكان الاصليين لارض فلسطين التاريخية سواء كانوا مسلمين او مسيحيين او يهودا، يشكلان الركنين الاساسيين لطريق الحل السياسي – الميداني (للقضية الفلسطينية).

واضاف، ان الكيان الصهيوني يسعى للهيمنة على سوريا بعد "داعش"، الا ان قوى المقاومة والمستشارين العسكريين الايرانيين سيستمرون بتواجدهم الى جانب سوريا في التصدي للارهاب.

واكد مستشار رئيس مجلس الشورى الاسلامي، بان الشعب السوري سوف لن يسمح بان تتحول بلاده مرة اخرى الى ساحة يصول ويجول فيها ارهابيو الصهاينة.

وفي جانب آخر من حديثه، اكد امير عبداللهيان، متابعات طهران المستمرة للكشف عن مصير الدبلوماسيين الايرانيين المختطفين الاربعة في لبنان عام 1982.

..................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky