قائد بالحرس الثوري: عازمون على الانتقام لدم الشهيد حججي

  • رقم الخبر : 848282
  • المصدر : وكالة فارس
‎الملخص

أكد قائد القوة البرية التابعة لحرس الثورة الاسلامية، أننا عازمون على الانتقام لدم الشهيد حججي، وهناك العديد من الشباب وأفراد الحرس مستعدون للانتقام لدم هذا الشهيد.

ابنا: أكد قائد القوة البرية التابعة لحرس الثورة الاسلامية، أننا عازمون على الانتقام لدم الشهيد حججي، وهناك العديد من الشباب وأفراد الحرس مستعدون للانتقام لدم هذا الشهيد.

وعلى هامش تكريم أسرة الشهيد محسن حججي اليوم الاثنين، وخلال لقائه مع أسرة الشهيد، قال العميد محمد باكبور: لقد اتسعت ميادين جهادنا ودفاعنا عن حدودنا الى الخارج واتسع نطاق ميادين عملياتنا.

وأضاف، ان العدو وبعد الحرب المفروضة نفذ ضدنا مختلف انواع المؤامرات، ومنذ عدة سنوات نقاتل الارهابيين المدعومين من قبل الاستكبار وآل سعود في جنوب شرق وغرب وشمال غرب وجنوب غرب ايران، ورغم ذلك فإن بلادنا تتمتع بمؤشر أمني جيد ومقبول.

وتابع: لا ينتشر الجيش العراقي قرب حدوده معنا، والارهابيون متواجدون في ذلك الجانب من الحدود، كما ان منطقة شمال العراق والشريط الحدودي ليس بيد حكومة كردستان.. وإضافة الى ذلك كله، نواجه منذ عدة سنوات جبهة اخرى في سوريا، فالتكفيريون هاجموا العراق وسوريا بدعم من الاستكبار ونظام ال سعود الخبيث، ولو لم يتم التصدي لهم، لما بقي من دمشق ولا كربلاء ولا النجف ولا المسلمين الشيعة اي أثر، الا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية كان لديها دخول استشاري في الدفاع عن مراقد أهل البيت عليهم السلام.

وبيّن العميد باكبور: لقد دخلنا في سوريا والعراق بطلب من حكومتي البلدين، دخولا استشاريا، ولسنا كالأميركيين والآخرين الذين دخلوا الى هذين البلدين دون إذن.. وفي وقت دخلنا في العراق وسوريا كان الارهابيون فيه قد اقتربوا من خطوطنا الحمراء.

وأكمل قائد سلاح البر التابع لحرس الثورة الاسلامية قائلا: ان تحرير حلب كان حدثا هاما جدا قصم ظهر الارهابيين وحماتهم، وبالطبع نحن قدمنا العديد من الشهداء في هذا السبيل.

...................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
We are All Zakzaky
بحرين