خلال استقباله لجنة تكريم الفقيد العلامة جعفري؛

قائد الثورة: العلامة جعفري كان متألّقا في الفقه والفلسفة والتبليغ والفن

قائد الثورة: العلامة جعفري كان متألّقا في الفقه والفلسفة والتبليغ والفن

إستقبل قائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي خامنئي أعضاء اللجنة التكريمية للعلامة الفقيد آية الله "محمد تقي جعفري"؛ حيث أشاد بمناقب العلامة جعفري في مواجهة الأفكار التحريفية.

ابنا: إستقبل قائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي خامنئي أعضاء اللجنة التكريمية للعلامة الفقيد آية الله "محمد تقي جعفري"؛ حيث أشاد بمناقب العلامة جعفري في مواجهة الأفكار التحريفية.

واستقبل صباح اليوم الأربعاء أعضاء اللجنة المعنية بنتظيم مراسم تكريم للعلامة المرحوم محمد تقي جعفري والتي عقدت الأسبوع الماضي ندوة بعنوان بحث العقائد الفلسفية للعلامة الفقيد.

وأثنى قائد الثورة على المناقب العلمية والتبليغية للعلامة جعفري وقال: "من أهم خصائص المرحوم أنّه كان شاملاً، أي أنّه لم ينحصر في اختصاص محدد، بل كان متألّقا في الفقه والفلسفة والتبليغ والفن، ولم يغفل أي قسم من المجموعة العلمية والفكرية العظيمة لديه عن أي قسم آخر".

واعتبر آية الله السيد علي خامنئي أن العلامة جعفري كان عالما يتمتّع بحس المسؤولية من أجل نشر المعارف الإسلامية، مضيفاً: "المكانة العلمية والفكرية لم تكن في أي وقت من الأوقات مانعاً للعلامة جعفري من ممارسة أنشطته الدعوية وتواصله مع الشريحة الشبابية وطلاب الجامعات والعلماء والأساتذة وعموم الشعب".

وصرح قائد الثورة الإسلامية أن: المرحوم كان حساساً للغاية في مواجهة الانحرافات الفكرية، وتابع: "كان ملتزماً بشدة بالقضايا الدينية لمواجهة الانحرافات الفكرية وكان يقف في وجه الممارسات العدائية".

وأعرب آيةالله الخامنئي عن ارتياحه لإقامة ندوة تكريمية للعلامة الفقيد محمد تقي جعفري، معتبراً هذه الخطوة "جيدة" من أجل التعريف بالأبعاد الفكرية للعلامة الفقيد ومزيد من التعرف على شخصيته (المرموقة).

........

انتهى / 278


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Arba'een
العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين