قائد الثورة الاسلامية: العمال تحلوا بالبصيرة على مرّ أحداث الثورة

قائد الثورة الاسلامية: العمال تحلوا بالبصيرة على مرّ أحداث الثورة

قال قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي، ان العمال تواجدوا ببصيرة خلال احداث الثورة ومرحلة الدفاع المقدس.

ابنا: قال الموقع الاعلامي الرسمي لقائد الثورة الاسلامية، ان تصريحات سماحته هذه جاءت خلال استقبال مسؤولي ملتقى شهداء المجتمع العمالي في البلاد بتاريخ 5 فبراير، تم نشرها صباح اليوم الاثنين في مراسم افتتاح هذا الملتقى.

و وصف قائد الثورة الاسلامية احياء ذكرى الشهداء في انحاء البلاد بانه تجسيد للارادة الالهية في استمرار ذكرى الشهداء.

واضاف، ان احياء ذكرى شهداء بعض الشرائح المجتمعية ومنها شهداء الشريحة العمالية لديها اجر مضاعف لانهم تواجدوا في جميع احداث الثورة الاسلامية لمواجهة الزمر المعادية وفي مرحلة الدفاع المقدس بكل بصيرة وغيرة.

واشار قائد الثورة الاسلامية الى فشل اعداء الثورة في تحريض العمال ضد الجمهورية الاسلامية، قائلا، ان احد الاعمال الرئيسية للاعداء كان تحريض واجبار العمال على احداث ركود وانكماش في المصانع لكن العمال وقفوا خلال تلك السنوات دائماً ببصيرة وعزيمة وتدين وقاموا بصد العدو.

واعتبر سماحته التواجد البارز للعمال في مرحلة الدفاع المقدس جانباً آخر من غيرتهم وحميتم الدينية، قائلا، كلما كان الامام الراحل يدعو للجبهات كان يتوجه الكثير من العمال الشباب والمؤمن الذي ترتبط قوته وحياته بما يحصل عليه من عمله اليومي،  الى الجبهات وكانوا يقولون " يجب ان نذهب وندافع عن البلاد والحدود الاسلامية لأنه اذا ما سيطر العدو على البلاد لن يبقى لدينا قوت فحسب بل لن يبقى أي شىء ايضاً".

كما أوصى سماحته القائمين على ملتقى الشهداء بالقيام بأعمال مؤثرة والامتناع عن الاعمال الروتينية.

................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن