عباس عراقجي: رحيل الأجانب عن "أفغانستان" خطوة نحو السلام

عباس عراقجي: رحيل الأجانب عن

اكد مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون السياسية "عباس عراقجي" ان رحيل القوات الاجنبية من افغانستان هو مقدمة لتحرك نحو السلام، بعد ان اثبت الاسلوب العسكري فشله في هذا البلد.

ابنا: والقى عراقجي كلمة في المؤتمر الدولي حول السلام في افغانستان الذي عقد في طشقند عاصمة اوزبكستان، اعتبر فيها ان الحرب في افغانستان هي نتيجة لتواجد القوات العسكرية الاجنبية في هذا البلد، موضحا ان الاسلوب العسكري لحل قضية افغانستان قد فشل في السابق وسيفشل ايضا في المستقبل، واكد ان رحيل القوات الجنبية سيكون مقدمة لتحرك نحو السلام في هذا البلد.

ورحب المساعد السياسي لوزير الخارجية الايراني بالمبدارة الاخيرة لرئيس جمهورية افغانستان المبنية حول دعوة الجماعات المعارضة الملسحة الى المشاركة في محادثات السلام، واصفا هذه الخطوة بالايجابية، داعيا الاطراف المتصرعة الى اجراء حوار لايجاد حل سياسي لمشكلات افغانستان.

واعلن عراقجي كذلك استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لمساعدة الحكومة الافغانية للمضي قدما في عملية السلام  في هذا البلد.

يذكر ان مؤتمر طشقند عقد تحت شعار "السلام في افغانستان، التعاون الامني والروابط الاقليمية" يوم أمس الثلاثاء بمشاركة رئيسي اوزبكستان وافغانستان وممثلون عن 25 دولة ومنظمة دولية واقليمية، من بينهم وزراء خارجية روسيا ودول آسيا الوسطى، والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان، ومسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي.

..................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Arba'een
العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين