"حرس الثورة الاسلامية" يفند مزاعم الجماعات الارهابية

فند مقر "حمزة سيد الشهداء (ع)" التابع للحرس الثوري مزاعم احدى الجماعات الارهابية المناهضة للثورة، مؤكدا بان ايا من كوادر المقر لم يستشهد خلال العمليات الاخيرة التي جرت في شمال غرب ايران.

ابنا: وصف مقر "حمزة سيد الشهداء (ع)" مزاعم الجماعة الارهابية التي تلقت ضربة قاصمة من قبل الحرس الثوري في منطقة سروآباد واشنوية، بانها مجرد اوهام واضاف، يبدو ان المناهضين للثورة واذناب الاستكبار العالمي اثر احباطاتهم الاخيرة في الوصول الى مآربهم المقيتة قد اصيبوا بالوهم، لذا فانهم يسعون للتضليل وقلب الحقائق عبر اصدار تقارير كاذبة معدة سلفا في اجواء وهمية، بهدف اسعاد سادتهم وتقوية معنويات عناصرهم البائسة والاجرامية.

واكد البيان الصادر عن المقر بان جميع الكوادر البطلة الذين نفذوا العمليات الاخيرة ضد المناهضين للثورة يزاولون الان مهماتهم في وحداتهم وهم في اتم الصحة والعافية لله الحمد واضاف، ان الرجال الغيارى المدافعين عن امن البلاد والشعب الايراني ومن دون الاكتراث بالاجواء الاعلامية والنفسية المثارة يرصدون بدقة وبصورة شاملة تحركات المناهضين للثورة وهم على استعداد دائم للرد بحزم على اي تحرك معاد.

يذكر انه خلال الاشتباكات الاخيرة لقوات مقر "حمزة سيد الشهداء (ع)" مع 3 خلايا ارهابية في المناطق العامة لمدينتي سروآباد واشنوية في شمال غرب البلاد، قتل 13 عنصرا من الارهابيين واصيب عدد اخر منهم.

................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن