الرئیس روحاني: هزیمة "داعش" هزیمة مؤامرة دولیة

  • رقم الخبر : 870673
  • المصدر : وكالة إرنا
‎الملخص

اعتبر الرئیس الإیرانی حسن روحاني هزیمة "داعش" بأنها لیست هزیمة تنظیم فقط بل هزیمة مؤامرة دولیة ضد منطقة الشرق الأوسط.

ابنا: اعتبر الرئیس الإیرانی حسن روحاني هزیمة "داعش" بأنها لیست هزیمة تنظیم فقط بل هزیمة مؤامرة دولیة ضد منطقة الشرق الأوسط.

وفي كلمة له في حشد من الطلبة الجامعیین في جامعة زاهدان بمحافظة سیستان وبلوجستان جنوب شرق ایران، قال الرئیس روحاني، لقد واجهنا ظروفا استئنائیة جدا في المنطقة والعالم، اذ قلما راینا الارهابیین یصولون ویجولون في المنطقة بمثل هذه الصورة وأن یكون العبء الكبیر لمكافحتهم على عاتقنا وكذلك تسلم شباب زمام الامور والسلطة في دول بالمنطقة لا یمتلكون الخبرة الكافیة.

واضاف، من الغریب ان یتسلم زمام السلطة في دولة كبيرة شخص لا یمكن لأحد أن یتكهن بسلوكه غدا ولا یعلمون ما سیفعله غدا. ان عدم امكانیة التكهن هذه قد اقلقت حتى اوروبا تجاه غدها، وفي مثل هذه الظروف یتوجب علینا ان نكرس الوحدة والتلاحم في صفوفنا اكثر مما مضى.

واضاف، ان هزیمة داعش لیست فقط هزیمة لتنظیم ارهابي بل هزیمة لمؤامرة دولیة ضد منطقة الشرق الاوسط.

وفی جانب اخر من حدیثه اعتبر نجاحات السیاسة الخارجیة الایرانیة خلال المائة یوم الاخیرة بانها تعادل الأعوام الاربعة الماضیة.

واعتبر جلوس ایران وروسیا وتركیا مع بعضها بعضا ومباحثاتها حول قضایا المنطقة وتاثیر نتائجها على اوضاع المنطقة والعالم الیوم وغدا، تحركا لا سابق له.

وقال الرئیس روحاني، ان هزیمة داعش تعد من النجاحات الكبري للجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بحیث ان المقاتلین والجنود والقادة الایرانیین كانوا مؤثرین باقتدار في قضایا المنطقة خلال الاعوام الاخیرة.

واعتبر الرئیس روحاني ان لمحافظة سیستان وبلوجستان حقا كبیرا فی عنق الدولة والحكومة والثورة والامن القومي واضاف، ان سیستان وبلوجستان، یعیش اهلها الاعزاء؛ شیعة وسنة، بلوجا وسیستانیین، الى جانب بعضهم بعضا متحدین ومتلاحمین ولم یقعوا تحت تاثیر المسار المنحرف لبعض المتطرفین الذین یسعون الیوم وراء العنف والارهاب في المنطقة.

................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky
یمن