الرئيس الايراني یؤكد علي تنمیة العلاقات بین طهران وانقرة

الرئيس الايراني یؤكد علي تنمیة العلاقات بین طهران وانقرة

اكد رئیس الجمهوریة حجة الاسلام حسن روحاني، خلال اللقاء مع نظیره التركی رجب طیب اردوغان، اكد ضرورة تطویر وتعزیز العلاقات فی كافة المجالات الثنائیة والاقلیمیة والدولیة بین طهران وانقرة.

ابنا: وأشار روحاني في هذا اللقاء اليوم، إلى قمة أنقرة الثلاثية بين إيران وروسيا وتركيا؛ مؤكداً أنها في غاية الأهمية، وقال: إن مسار المحادثات في آستانة وجهود البلدان الثلاثة حققت أعلى نسبة من النجاح في مكافحة الإرهابيين داخل سوريا؛ بما يؤكد ضرورة استمرار هذه الجهود ليتسنى للشعب السوري أن يعيش بسلام وهدوء في بلاده.

ولفت الرئيس الإيراني إلى أن: تعزيز وتنمية التعاون الاقليمي بين طهران وانقرة، من شانه أن يكون عاملا مؤثرا وهاما في مختلف المجالات وبما يشمل امن واستقرار الدول الاقليمية وخاصة اليمن؛ والدفاع عن وحدة اراضي هذه الدول والحيلولة دون تغيير الحدود الجغرافية ومواجهة التدخل (الاجنبي) من خارج المنطقة في الشؤون الداخلية للبلدان ومكافحة شاملة للإرهاب.

وفي جانب اخر من تصريحاته، نوه روحاني إلى اهمية الجهود المشتركة بين جميع الدول الاسلامية وخاصة إيران وتركيا لحل القضية الفلسطينية؛ مصرحا أن: الشعب الفلسطيني المظلوم من حقه أن ينادي بحق العودة إلى بلاده، لكنه يتعرض لمجازر القتل بواسطة الكيان الصهيوني.

ودعا الرئيس روحاني إلى ترسيخ مزيد من التعاون بين إيران وتركيا، وفي مختلف المجالات بما فيها التعاون الحدوي ومكافحة الجرائم المنظمة والبيئة والسياحة ومكافحة المخدرات والتعاون الجمركي، إلى جانب ترانزيت السلع والعلاقات المصرفية والطاقة واستخدام العملة الوطنية في التعامل التجاري؛ مؤكدا على اللجنة المشتركة المعنية بالعلاقات الستراتيجية بين البلدين إلى بذل الجهود في هذا السياق.

ونوّه رئيس الجمهورية إلى الظروف والفرص الاستثمارية المتوفرة في إيران والتي تتيح امكانية المشاركة والحضور للمستثمرين ورجال الاعمال الاتراك ايضا.

من جانبه، قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، خلال اللقاء مع نظيره الإيراني أن الاهمية التي توليها إيران وجهودها الهادفة إلى عقد القمة الثلاثية تؤكد رغبة البلدين الجادة في تعزيز التعاون الاقليمي.

وفيما نوه إلى ضرورة تطوير شامل للعلاقات القائمة بين إيران وتركيا، اكد اردوغان أن المجلس الاعلى المعني بالتعاون الستراتيجي بين طهران وانقرة سيقام في تركيا قريبا.

ووصف الرئيس التركي، التعاون والتشاور لحل القضايا الاقليمية وخاصة مكافحة الإرهاب والجماعات الإرهابية بين طهران وانقرة، بالبنّاء والايجابي؛ داعيا في ذات السياق إلى تنمية وتعزيز هذه العلاقات.

وفيما اكد على اهمية استخدام العملة الوطنية في مجال التبادل التجاري بين إيران وتركيا، قال اردوغان إن وفدا يضم مسؤولين اتراك سيجري زيارة إلى طهران قريبا بهدف ابرام اتفاقية حول التجارة التفضيلية بين البلدين.

..................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky
یمن