الاركان الايرانية: سيكون الرد حازما على أي عدوان يشنه العدو

  • رقم الخبر : 828559
  • المصدر : فارس
‎الملخص

أكد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري بان ايران سترد ردا حازما على اي عدوان يشنه العدو في النقاط التي تحددها هي بنفسها.

ابنا: أكد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري بان ايران سترد ردا حازما على اي عدوان يشنه العدو في النقاط التي تحددها هي بنفسها.

وفي كلمة له صباح اليوم الاثنين خلال مراسم تخريج دفعة من الطلبة الجامعيين بجامعة علوم قوى الامن الداخلي (امين)، حيّا اللواء باقري ذكرى شهداء الثورة الاسلامية والدفاع المقدس والمدافعين عن مراقد اهل البيت (ع) وشهداء حرس الحدود الذين استشهدوا اخيرا، مشيدا بجهود قوى الامن الداخلي.

واشار الى التهديدات القائمة امام الشعب الايراني والتي يتم التخطيط لها ودعمها من جانب الاعداء الالداء للثورة والشعب قائلا، انهم يسعون لزعزعة امن البلاد والشعب بمختلف الاساليب ومن الضروري في مثل هذه الظروف اكتساب المعرفة والمهارة والجهوزية لمواجهة مختلف انواع الجرائم والجنح وحالات زعزعة الامن، لذا فان التوقعات كبيرة من الجامعة والطلبة الجامعيين لقوى الامن الداخلي في هذا المجال.

واشار رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الى ان اعداء البلاد يقرون بصعوبة واستحالة شن العدوان العسكري على ايران واضاف، انه ينبغي على الاعداء في الوقت ذاته ان يعلموا بانه في حال ارتكابهم اي خطأ في الحسابات او ادنى تعرض للنظام والوطن الاسلامي فانهم سيتلقون ردا فوريا وحازما ومدمرا في النقاط التي نحددها نحن وهو ما من شأنه ان يؤدي الى ندمهم وهزيمتهم.

واكد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية عجز العدو في شن العدوان العسكري على ايران واضاف، ان لجوءهم الى اساليب اللصوص وقطاع الطرق الجبناء باستخدامهم لعدد من الارهابيين التافهين لزعزعة امن الحدود او مصالح ايران لن يعود لهم سوى بالذل والهوان.

واشار اللواء باقري الى الحادث الاخير في الحدود الباكستانية الايرانية والذي ادى الى استشهاد عدد من حرس الحدود الايرانيين الشجعان والبواسل في منطقة ميرجاوة وقال، للاسف ان المناطق الباكستانية المجاورة لحدود ايران الشرقية تحولت الى ماوى ومكان لتدريب واعداد وتجهيز الارهابيين العملاء للسعودية والمؤيدين من جانب اميركا.

ونوه عضو المجلس الاعلى للامن القومي الايراني الى اننا ندرك مدى اهتمام المسؤولين الباكستانيين والمحبة الكبيرة التي يكنها الشعب الباكستاني للثورة الاسلامية والامام الراحل (رض) وسماحة قائد الثورة الاسلامية واضاف، الا ان استمرار هذا الوضع في الحدود المشتركة لا يمكن تحمله وان ما نتوقعه من المسؤولين في باكستان هو تحمل المسؤولية والسيطرة على الحدود واعتقال وتسليم الارهابيين وغلق قواعدهم في هذا البلد.

واكد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية، انه في حال استمرار الاعتداءات هذه ستتعرض ملاجئ واوكار الارهابيين الى ضربات ساحقة اينما كانت.

...................

انتهى / 232


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


بحرين
پیام امام خامنه ای به مسلمانان جهان به مناسبت حج 2016
We are All Zakzaky
یمن
Telegram