تركيا: سندخل منبج إذا لم ينسحب "الديمقراطي" منها

تركيا: سندخل منبج إذا لم ينسحب

قالت الحكومة التركية الأحد، إن قوتها ستشن عملية عسكرية في مدينة منبج السورية، إذا لم ينسحب منها مسلحو حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي الذي تقاتله أنقرة في عفرين للأسبوع الثاني.

ابنا: ذكر المتحدث باسم الحكومة بكير بوزداغ "في حال لم يخرج هؤلاء (حزب الاتحاد الديمقراطي) من منبج فإننا سندخلها ونواصل طريقنا نحو شرق نهر الفرات".

يأتي هذا الموقف، بينما تتواصل العملية العسكرية "غصن الزيتون" التي أعلنها الجيش التركي في مدينة عفرين السورية.

وقالت وكالة الأناضول الأحد إن المدفعية التركية المتمركزة في النقاط الحدودية، نفذت ضربات في منطقة عفرين في إطار عملية غصن الزيتون تركز على الأهداف الواقعة في محيط جبل دارمق.

وقال الجيش التركي إنه تمكن من "تحييد 35 مسلحا وتدمير 5 مواقع للاكراد، لترتفع الحصيلة إلى "932 مسلحا منذ انطلاق عملية غصن الزيتون في الـ 20 كانون الثاني/ يناير الماضي".

كما أعلن الجيش التركي السبت مقتل سبعة من جنوده في إطار العملية العسكرية بعفرين، خمسة منهم بعد استهداف دبابتهم من مسلحي قبل وحدات "حماية الشعب" الكردية"، لترتفع حصيلة الخسائر في صفوفه إلى 10 جنود وإصابة 39 آخرين.

................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Arba'een
العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين