السفير الأمريكي في روسيا: أخبرنا موسكو بالضربة ضد سوريا !

السفير الأمريكي في روسيا: أخبرنا موسكو بالضربة ضد سوريا !

اعتبر السفير الأمريكي في روسيا جون هانتسمان، أن "الضربة التي وجهتها الدول الغربية لسوريا ليست نزاعا بين الدول العظمى، وأكد أن واشنطن أبلغت موسكو بالضربة قبل وقوعها"، على حد تعبيره.

ابنا: وقال هانتسمان في كلمة مسجلة للمواطنين الروس نشرت على حساب "تويتر" الرسمي للسفارة الأمريكية اليوم السبت: "الأمر لا يتعلق بنزاع بين الدول العظمى. ندافع عن المبدأ الذي يؤكد عدم جواز استخدام الأسلحة الكيميائية في أي مكان أو زمان"، على حد تعبيره.

وأضاف أن "واشنطن اتصلت بموسكو قبل القصف"، مشيرا إلى اقتصار أهداف الضربة على "مواقع محددة ذات صلة بالأسلحة الكيميائية"، على حد زعمه.

وقال: "قبل اتخاذ أي إجراءات، اتصلت الولايات المتحدة بروسيا، لتقليل مخاطر وقوع ضحايا بين العسكريين الروس والمدنيين. وكل الأهداف التي تم اختيارها، لا شك في أنها جزء من برنامج تطوير الأسلحة الكيميائية الذي عمل عليه الرئيس السوري بشار الأسد".

وتنفي موسكو ودمشق امتلاك سوريا أي أسلحة كيميائية بعد أن تم إتلافها تحت إشراف دولي عام 2014، وتصفان التقارير عن الهجوم الكيميائي المزعوم في دوما الأسبوع الماضي بالمفبركة والرامية لتبرير العدوان على سوريا.

...................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky
یمن