الرئيس الفرنسي: لا ادلة عن استخدام سلاح كيميائي في سوريا

الرئيس الفرنسي: لا ادلة عن استخدام سلاح كيميائي في سوريا

اعلن الرئيس الفرنسي بان فرنسا "ستضرب" في حال وجود "اثباتات مؤكدة" عن استخدام سلاح كيميائي في سوريا.

ابنا: اعلن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الثلاثاء انه في حال حصول فرنسا "على اثباتات مؤكدة عن استخدام اسلحة كيميائية ممنوعة ضد مدنيين" من قبل النظام في سوريا، "فسنضرب".

وقال ماكرون امام جمعية الصحافة الرئاسية "سنضرب المكان الذي خرجت منه (هذه الاسلحة) او حيث تم التخطيط لها".

و بحسب موقع ال‌بي‌سي‌اي اللبناني، أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن "فرنسا ستوجه ضربات" إذا استُخدمت الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين في الصراع السوري لكنه أوضح أنه لم ير أي أدلة على ذلك.

 وقال ماكرون للصحفيين "لقد وضعت خطا أحمر فيما يتعلق بالأسلحة الكيميائية. اليوم لم تؤكد وكالاتنا ولا قواتنا المسلحة أنه تم استخدام الأسلحة الكيميائية ضد السكان المدنيين على النحو المبين في المعاهدات".

واکد "الا اننا اليوم لا نملك بشكل تؤكده اجهزتنا، اثباتا بان اسلحة كيميائية ممنوعة بموجب الاتفاقات، قد استخدمت ضد سكان مدنيين".

.................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن