اعتصام أمام مقر "رئاسة الوزراء البريطانية" تنديدا باستمرار دعم الحكومة لانتهاكات آل خليفة

اعتصام أمام مقر

نظم ناشطون ومعارضون يوم السبت ٢٦ مايو ٢٠١٨م اعتصاما أمام مقر رئاسة الوزراء البريطانية في لندن، في استمرار للاحتجاج على سياسة الحكومة البريطانية الداعمة لأنظمة القمع والاستبداد في الخليج، وخاصة في البحرين والسعودية.

ابنا: ورفع المعتصمون لافتة كبيرة طُبع عليها شعار “يسقط حمد”، وهو الشعار السائد في التظاهرات والاحتجاجات التي تشهدها البحرين منذ انطلاق ثورة ١٤ فبراير في العام ٢٠١١م.

وأظهرت لافتات أخرى جوانب من الانتهاكات والجرائم التي يواصل النظام الخليفي في البحرين ارتكابها بحق المواطنين والنشطاء والمعارضين، فيما هتف المعتصمون بشعارات دعت الحكومة البريطانية إلى الكف عن سياستها “المتواطئة” مع النظام والتستر على انتهاكاته الواسعة لحقوق الإنسان.

يُشار إلى أن النشطاء اعتادوا على تنظيم اعتصام احتجاجي أسبوعي في شارع الدواننغ ستريت، حيث مقر الحكومة البريطانية، وذلك في سياق احتجاجات أخرى للضغط على الحكومة من أجل التخلي عن سياساتها الداعمة لآل خليفة ووقف برامج التدريب والتسليح للنظام في البحرين والتي يرى ناشطون أنها كانت “سببا في ازتفاع وتيرة القمع واستهداف المعارضة البحرانية على نحو غير مسبوق”.

.....................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky