وزير الخارجية الجزائري: أي قرار لتغيير الوضع في "القدس" باطل

وزير الخارجية الجزائري: أي قرار لتغيير الوضع في

أكد وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل أن أيّ قرار يرمي إلى تغيير طبيعة أو وضع أو التشكيلة الديمغرافية لمدينة القدس المحتلة لن يكون له أيّ سند قانوني وسيكون لاغيًا وباطلًا.

ابنا: وفي كلمة لدى افتتاح أشغال الدورة الثالثة للجنة المختلطة للتعاون الاقتصادي والتكنولوجي بين الجزائر وهولندا، أوضح مساهل أن أقدم نزاع في المنطقة هو نزاع التنكر لحق الشعب الفلسطيني الأساسي في العيش حرًا ومستقلًا.

من جهته، دعا رئيس دبلوماسية هولندا ستيف بلوك، المجتمع الدولي إلى عدم ادخار أي جهد من أجل التوجّه نحو «حل الدولتين» بغية الخروج من دوامة السلبية، حسب تعبيره، مضيفًا أن "طرفي النزاع" غير مستعدّين في الوقت الراهن للتفاوض.

وتأتي تصريحات الوزيرين عقب القرار الأحادي الذي اتخذه الرئيس الأميركي دونالد ترامب في شهر كانون الأول/ ديسمبر 2017 القاضي بالاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لكيان الاسرائيلي ونقل سفارة بلاده من "تل أبيب" نحو المدينة المقدسة في 14 أيار/ مايو الحالي.

.....................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن