عشرات القتلى بأعمال عنف طائفية في نيجيريا

عشرات القتلى بأعمال عنف طائفية في نيجيريا

أعلن الرئيس النيجيري محمد بخاري، أن 55 شخصا قتلوا هذا الأسبوع في أعمال عنف دارت بين شبان مسلمين وآخرين مسيحيين شمالي البلاد.

ابنا: قالت الرئاسة النيجيرية في بيان السبت، إن "الرئيس محمد بخاري يندد بأعمال العنف الأخيرة في كاسووان ماغاني في ولاية كادونا التي أوقعت 55 قتيلا"، على إثر شجار وقع في سوق تجارية، الخميس.

وأضاف أن "سفك الدماء المتكرر، بسبب حوادث سوء فهم يمكن حلها بشكل سلمي، أمر مثير للقلق"، مشددا على أن "ما من ثقافة أو دين يمكن أن يبرر احتقار قدسية الحياة البشرية".

واندلعت الصدامات بين حمالين مسلمين من الهاوسا وشبان مسيحيين من أدارا، على إثر خلاف نشب بين الطرفين في سوق كاسوان ماغاني التجارية، التي تبعد حوالى 50 كلم من كادونا، عاصمة الولاية.

وبحسب أحمد عبد الرحمن، قائد شرطة ولاية كادونا، فإن 22 مشتبها بهم اعتقلوا على إثر الحادث، وفرض حاكم الولاية حظر تجول ليليا في المدينة اعتبارا من مساء الجمعة وحتى إشعار آخر.

.................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky
یمن