السيسي يسلم لـ "بن سلمان" أرضاً تزيد على مساحة دولة عربية

السيسي يسلم لـ

يواصل ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، زيارته إلى مصر والتي شهدت توقيع البلدين اتفاقاً لتأسيس صندوق مشترك بقيمة 10 مليارات دولار، لإقامة مشاريع في جنوب سيناء ضمن خطةٍ سعوديةٍ لبناء منطقة اقتصادية ضخمة.

ابنا: حسبما أفاد موقع "مغرس" تأتي زيارة الأمير بن سلمان لمصر، والتي بدأها مساء الأحد 4 مارس/آذار 2018، وتستمر 3 أيام، في مستهل أول جولة خارجية له منذ توليه منصبه منتصف 2017.

وكان ولي العهد أعلن العام الماضي (2017)، عن مشروع لبناء منطقة اقتصادية ضخمة في شمال غربي البلاد، تشمل أراضي في الأردن ومصر، باستثمارات تبلغ أكثر من 500 مليار دولار، تحت اسم "نيوم".

والاتفاق السعودي-المصري ينص، بحسب مصدر حكومي سعودي، على إقامة مشاريع في الأراضي المصرية المشمولة بالمشروع الضخم والتي تقع في جنوب سيناء.

وفي وقت سابق قال مسؤول سعودي الاثنين لرويترز إن مصر تعهدت بتقديم ألف كيلومتر مربع من الأراضي في جنوب سيناء لتكون ضمن مدينة عملاقة ومنطقة تجارية كشفت السعودية النقاب عنها في أكتوبر/ تشرين الأول وهي المساحة التي تزيد عن مساحة دولة البحرين التي تبلغ مساحتها نحو 756 كم².

وقالت المصادر الحكومية، لوكالة الصحافة الفرنسية، إن الدور المصري في الاتفاق يقوم خصوصاً على تقديم "أراضٍ مؤجرة على المدى الطويل".

ويتطلب إنجاز مشروع "نيوم"، الذي أعلنه ولي العهد السعودي العام الماضي (2017)، استثمارات قيمتها 500 مليار دولار، وسيقام على مساحة 26.500 كيلومتر مربع في شمال غربي السعودية على البحر الأحمر، ويضم كذلك أراضي في الجهة المقابلة بمصر والأردن.

وأكد المتحدث باسم الرئاسة المصرية، بسام راضي، في مقابلة مع التلفزيون المصري، أن "السعودية تمثل المستثمر العربي الأول في مصر".

وأضاف أن التعاون الاقتصادي وفي مجال الاستثمارات بين البلدين، يمثل "جانباً أساسياً" من زيارة الأمير بن سلمان.

وبالتعاون مع القاهرة وعمّان، تسعى الرياض إلى جذب شركات ملاحة وسياحة أوروبية تعمل في البحر المتوسط صيفاً، للعمل في البحر الأحمر بعد الموسم الصيفي.

.................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


Quds cartoon
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
بحرين
We are All Zakzaky