السيسي يجتمع مع كبار المسؤولين لبحث نزوح مسيحيين من سيناء

  • رقم الخبر : 814146
  • المصدر : وكالة "رويترز"
‎الملخص

ناقش الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يوم السبت مع كبار المسؤولين في البلاد نزوح مسيحيين من محافظة شمال سيناء...

ابنا: ناقش الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يوم السبت مع كبار المسؤولين في البلاد نزوح مسيحيين من محافظة شمال سيناء بعد اعتداءات عليهم من جانب تنظيم داعش الارهابي الذي تنشط عناصر موالية له في المحافظة.

وقال المتحدث الرئاسي علاء يوسف إن المشكلة نوقشت في اجتماع ضم إلى جانب السيسي رئيس الوزراء شريف إسماعيل ومحافظ البنك المركزي طارق عامر ووزراء الدفاع والخارجية والداخلية والعدل والمالية ورئيسي المخابرات العامة وهيئة الرقابة الإدارية.

وأضاف أن إجراءات اتخذت لإسكان النازحين إلى محافظة الإسماعيلية المجاورة "لحين الانتهاء من التعامل مع العناصر الإرهابية" مشيرا إلى أن السيسي أصدر توجيهات "بأهمية التصدى لكل محاولات زعزعة الأمن والاستقرار فى مصر ووأد كافة مخططات هذه التنظيمات لترويع أبناء الوطن الآمنين وتهديد ممتلكاتهم."

وتابع المتحدث يقول إن السيسي أصدر توجيهات للحكومة "باتخاذ كل الإجراءات اللازمة لتسهيل إقامة المواطنين في المناطق التي انتقلوا إليها وتذليل أية عقبات قد تواجههم."

وقتل سبعة مسيحيين في هجمات لتنظيم داعش في مدينة العريش عاصمة المحافظة في ثلاثة أسابيع خمسة منهم بالرصاص والسادس بقطع الرأس والسابع بالحرق.

وأعلن التنظيم الارهابي مسؤوليته عن الهجمات وهدد في شريط مصور يوم 19 فبراير شباط الجاري بشأن هجوم على الكنيسة البطرسية الملحقة بكاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في القاهرة باستهداف المسيحيين المصريين.

وقتل في هجوم الكنيسة الذي وقع في ديسمبر/ كانون الأول نحو 30 مسيحيا ويمثل مسلحو تنظيم داعش في شمال سيناء تحديا أمنيا للحكومة وأعلنوا مسؤوليتهم خلال السنوات الثلاث الماضية عن عدد من الهجمات المميتة في القاهرة ومدن أخرى في وادي ودلتا النيل.

ومنذ منتصف 2013 قتلوا المئات من رجال الجيش والشرطة في هجمات في شمال سيناء. كما قتلوا مدنيين اتهموهم بالتعاون مع الجيش والشرطة.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية أن محافظ شمال سيناء عبد الفتاح حرحور أصدر يوم السبت قرارا بتشكيل غرفة عمليات في ديوان عام المحافظة "تقوم بالاتصال مع (المسؤولين) المعنيين لتقديم كافة أنواع الدعم المطلوب لهم (المسيحيون) والعمل على تلبية احتياجاتهم."

وقال مسؤولون وسكان إن مسيحيين واصلوا يوم السبت الانتقال إلى محافظات أخرى وإن ديوان عام محافظة شمال سيناء يقدم تسهيلات للراغبين في ترك العريش.

وأضافوا أن جثة مسيحي قتل يوم الخميس في منزله بالعريش أمام أطفاله الخمسة نقلت يوم السبت إلى مسقط رأسه في محافظة الدقهلية في دلتا النيل. وكان المسلحون قد أشعلوا النار أيضا في منزل القتيل.

....................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
ميانمار
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
We are All Zakzaky
بحرين