البشير يلتقي مدير المخابرات المصري ووزير الخارجية القطري

البشير يلتقي مدير المخابرات المصري ووزير الخارجية القطري

أجرى مدير المخابرات العامة المصرية اللواء عباس كامل محادثات في العاصمة السودانية الخرطوم مع الرئيس عمر البشير ووزيري الدفاع والخارجية، نوقشت خلالها القضايا العالقة بين البلدين وكيفية تفعيل التفاهمات الأخيرة.

ابنا: واتفق السودان ومصر، مطلع الأسبوع الثاني من فبراير/شباط الماضي، على احترام الشؤون الداخلية لكل منهما وتعزيز التشاور في القضايا الإقليمية والعسكرية والأمنية، بعد شهرين من توتر قاد لسحب الخرطوم سفيرها من القاهرة، لكنها أمرته بالعودة الأسبوع الماضي.

ونقلت وكالة السودان للأنباء أن محادثات المسؤول المصري مع البشير، مساء السبت، بحثت أهمية التواصل بين البلدين "والتحديات الكبيرة التى تواجه المنطقة حتى لا تؤثر على العلاقة بين البلدين".

ووصف وزير الدفاع السوداني الفريق أول ركن عوض محمد أحمد ابن عوف، خلال لقائه المسؤول المصري العلاقة بين السودان ومصر بالمهمة والاستراتيجية.

وشدد الوزير على أهمية التواصل بين الأجهزة الأمنية في البلدين، وهو ما كان أكده المتحدث باسم الجيش أحمد خليفة الشامي في وقت سابق.

وقال الوزير:

الأمن القومي المصري يمثل أمن الأمة، ومن الواجب حمايته، وهذا الواقع يحتم على مصر ايضا القيام بأدوار من شأنها أن تحافظ على الأمن القومي للأمة العربية.

وأشار ابن عوف إلى أهمية تشكيل كتلة لحماية الأمن الإقليمي في ظل المهددات والتحديات التي تواجه تحقيق الاستقرار والأمن في المنطقة والإقليم، وأهمية التنسيق وتبادل المعلومات لحماية الحدود، واستلهام تجربة القوات المشتركة السودانية التشادية كنموذج حقق نجاحات مقدرة.

وكان سفير السودان لدى القاهرة عبد المحمود عبد الحليم كشف في تصريحات الأسبوع الماضي أن بلاده عرضت على الجانب المصري إنشاء قوات مشتركة لحماية حدود البلدين.

من جهته قال مدير المخابرات المصري عباس كامل إنه تم التوافق على اعتماد مبدأ الشفافية والصراحة والوضوح في كل الموضوعات ذات الاهتمام المشترك. وأبدى تفاؤله بأن الأمور ستمضي في مسارهـا الصحيح.

.....................

انتهى/185


المواضيع ذات الصلة

ارسل تعليقاتك

العناصر الهامة (المُعَلّمَة)

*


العزاء الحسینی في العالم
الإمام الخامنئي في نداء الحج مخاطباً قادة ونخب الدول الإسلامية
ميانمار
بحرين
We are All Zakzaky